منتدى الاستراتيجيات الأردني يشارك في "منتدى جائزة رواد الأعمال" لعام 2019

   

28 تشرين الثاني 2019

منتدى الاستراتيجيات الأردني يشارك في "منتدى جائزة رواد الأعمال" لعام 2019

شارك منتدى الاستراتيجيات الأردني في "منتدى جائزة رواد الأعمال" لعام 2019، الذي نظمته شركة إرنست ويونغ «EY» الأردن، تحت شعار «إصلاح القطاع العام: هل تنقصنا إرادة التنفيذ؟»، وجمع المنتدى، الذي يسبق الحفل الختامي لجوائز "رواد الأعمال"، نخبة من المسؤولين الحكوميين وقادة الأعمال المحليين والعالميين، لتسليط الضوء على العقبات التي من الممكن أن تقف بوجه إصلاح القطاع العام، وتقديم توصياتهم القيّمة حول كيفية المضي قدماً في عملية الإصلاح. حيث استضافت الفعالية معالي السيد نيكا جيلوري، رئيس الوزراء الجورجي السابق، الذي تحدث عن تجربة جورجيا العملية في تنفيذ الإصلاحات الجذرية ضمن قطاعات متعددة، والتي نجحت في إخراج بلاده بشكل فاعل من التدهور الاقتصادي في أعقاب الأزمة المالية العالمية.

هذا وأدار المدير التنفيذي لمنتدى الاستراتيجيات الأردني الدكتور إبراهيم سيف الجلسة الحوارية التي عقدت خلال هذه الفعالية والتي ضمت كلاً من وزير المالية معالي الدكتور محمد العسعس، ووزير الدولة لتطوير الأداء المؤسسي معالي ياسرة غوشة، والشريك المسؤول عن استشارات الحكومة وإعادة هيكلة الديون في "EY" آدم تشيبينيك، واستشاري أول لشؤون القطاع الخاص في مؤسسة التمويل الدولية سلمى كوسوفاك، ورئيس الإدارة المالية العامة والتحول، الحكومة والقطاع العام، في "EY" الدكتور محمد الخصاونة ناقشوا خلالها الإمكانيات الهائلة، غير المستغلة في كثير من الأحيان، لتوجيه ودعم إصلاح القطاع العام، وتبادلوا الأفكار المعمّقة حول العوامل المشتركة التي تسهم في الإصلاح الناجح، وبالتالي تحقيق النمو الاقتصادي الوطني. وتضمنت الأفكار المطروحة أهمية الحد من البيروقراطية، إدارة عمليات التنفيذ والمتابعة ببراعة، ترسيخ أطر العمل لضمان استمرارية الإصلاح والتقييم، والتغلب على المعارضة الداخلية للتغيير والتحول، بالإضافة إلى رفع الثقة في الاقتصاد؛ وتعزيز الاستفادة من مخطط الشراكة بين القطاعين العام والخاص.

وتحدث سيف خلال الجلسة عن أهمية إدارة القطاع العام بطريقة كفؤة وفعالة، مبيناً أن كفاءة الحكومة ترتبط بكيفية تسيير أعمالها واحتكامها إلى تطبيق القوانين بكل شفافية. واستكمل سيف إن أي إصلاح في القطاع العام لن يكون دون إرادة سياسية واجتماعية، وإشراك جميع أصحاب العلاقة من مجتمع الأعمال لتحقيق الهدف المنشود، مشيراً إلى ضرورة استفادة الأردن من قصص نجاح وتجارب بعض الدول مثل جورجيا، بما ينعكس إيجاباً على النمو والتنمية المستدامة.

وقال السيد وضاح برقاوي الشريك المسؤول في "EY" الأردن والعراق وسوريا وفلسطين وليبيا أن موضوع إصلاح القطاع العام يشكل أهمية واضحة لما له من تأثير مباشر على وضعنا الحالي. واستكمل: "لقد سلّط أعضاء الجلسة النقاشية – وجميعهم من الخبراء في مجالاتهم -الضوء على مجموعة من قصص النجاح الملهمة، وبحثوا في العديد من المقترحات الفعالة حول أفضل السبل لإحراز تقدم كبير في القطاع العام، من أجل إحداث التغيير القادر على تحفيز عجلة التقدم الاجتماعي والاقتصادي. سعداء بحصولنا على فرصة استضافة هذه المناقشة الصريحة والمفتوحة، ونأمل أن يكون لها قيمة وإضافة عميقة لجميع الحضور".

 

 

اخر الإصدارات

الرسوم التوضيحية
الانفوغراف الصادرة عن المنتدى
©2019 طور بواسطة dot.jo. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على