أداء القطاع المالي في الأردن خلال جائحة كورونا

   

أداء القطاع المالي في الأردن خلال جائحة كورونا - آب 2020

فرضت جائحة كورونا نفسها على العديد من القطاعات الاقتصادية وذلك بعد إعلان منظمة الصحة العالمية عن تفشي الوباء في العالم، وكان للقطاع المالي الدور الأبرز في التصدي لآثار الجائحة، كما اتخذت غالبية البنوك المركزية العديد من الإجراءات والتدابير الاحترازية لمواجهة التداعيات الناجمة عن توقف عمل النشاطات الاقتصادية المختلفة، وذلك من خلال تخفيض أسعار الفائدة وخفض نسبة الاحتياطي الإلزامي لزيادة قدرة البنوك التجارية على تمويل القطاع الخاص والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة المتأثرة بتداعيات فيروس كورونا، إضافة لتقديم التسهيلات للعملاء والشركات عن طريق تأجيل أقساط القروض لفترة زمنية محددة وذلك بهدف استمرار عجلة الاقتصاد.

وعلى الرغم من كافة الإجراءات المتبعة عالمياً للتخفيف من وطأة تداعيات فيروس كورونا على الاقتصادات المحلية، إلا أن توقعات صندوق النقد الدولي تشير إلى دخول العالم في أزمة اقتصادية تتجاوز في حدتها الأزمة المالية العالمية في عام (2008)، ويعزى السبب في ذلك إلى الانكماش الحاد في النشاط الاقتصادي لكافة القطاعات وتراجع الإيرادات المالية العامة، كما يتوقع ارتفاع العجز في الموازنات الحكومية كافة، مما سيؤدي بالنتيجة إلى زيادة الحاجة إلى الاقتراض في سبيل تحفيز الاقتصادات خلال السنوات القادمة.

حيث تشير التقديرات الواردة من صندوق النقد الدولي إلى زيادة معدل التغير في الدين العالمي (نسبة إلى الناتج المحلي الإجمالي) بسبب جائحة كورونا، بنسبة قدرها 18.7% مقارنة بمعدل تغير بلغ 10.5% بسبب تلك التداعيات الناجمة عن الأزمة المالية العالمية في عام 2008، إضافة إلى توقع حدوث ارتفاع سلبي في معدل تغير العجز المالي الحكومي في العالم (نسبة إلى الناتج المحلي الإجمالي) بنسبة 10% بسبب جائحة كورونا مقارنة بمعدل تغير بلغ 4.9% خلال فترة الأزمة المالية العالمية في عام 2008.

يجدر الإشارة إلى أن هذه التقديرات المتعلقة بجائحة كورونا تستند على أساس بقاء الوضع الراهن على ما هو عليه (السيناريو الأساسي).

 مع احتمالية أن تتحسن هذه التقديرات اعتماداً على مدى إمكانية ظهور لقاح لفيروس كورونا خلال الأشهر القادمة (السيناريو الأفضل) أو حدوث أي تطورات تتطلب إجراءات إغلاق أخرى قد تفاقم الوضع سوءاُ (السيناريو الأسوأ).

للمزيد 


 

يقوم منتدى الاستراتيجيات الأردني بمشاركة المعلومات الاقتصادية المهمة التي يتم تجميعها من مصادر عالمية مختلفة؛ وذلك بهدف نشر الوعي حول الأمور الاقتصادية والاجتماعية والتوعية في ظل التغييرات التي يشهدها العالم وذلك لمواكبة آخر التطورات وطرح مجال للتفكير في حلول تعمل على تنمية وتعزيز الاقتصاد الوطني.

Jordan Strategy Forum shares important economic information that is collected from various international sources; with the aim of raising economic and social awareness. This is done in order to track the latest developments and suggest solutions that would develop and strengthen the national economy

 

اخر الإصدارات

استعادة الانتاج والتشغيل
في ضوء المستجدات، وتداعيات أزمة كورونا على قطاع الاقتصاد والأعمال في العالم والأردن، قام منتدى...
الرسوم التوضيحية
الانفوغراف الصادرة عن المنتدى
©2020 طور بواسطة dot.jo. جميع الحقوق محفوظة.
تابعنا على